الرئيسية » القديس العظيم القوي الأنبا موسى الأسود - St. Moses the Black » القديس العظيم القوي الأنبا موسى الأسود

+++

القديس العظيم القوي الأنبا موسى الأسود

+ نشأته وحياتة :
لا يعرف على وجة التحديد فى اية منطقة نشأ القديس موسى ولا الى اية قبيله كان ينتمى، قيل انة من احدى قبائل البربر والقليل المعروف عن طفولتة وشبابة ليس فيه ما يعجب بة.

+ حياة التوبة:
بالرغم من شرور موسى وحياتة السوداء أمام الجميع الا ان الله الرحوم وجد فى قلب موسى استعداد للحياة معه…. فكان موسى من وقت سماعة عن اباء برية شهيت القديسين وشدة طهارة سيرتهم وجاذبيتهم العجيبة للآخرين…. يتطلع الى الشمس التى لا يعرف غيرها الهاً ويقول لها “أيتها الشمس ان كنت انت الاله فعرفينى…. وأنت أيها الاله الذى لا أعرفة عرفنى ذاتك” فسمع موسى من يخبرة ان رهبان وادى هبيب (برية شهيت) يعرفون الله. فقام لوقتة وتقلد سيفة وأتى الى البرية.
Read More

Tags : | add comments

كيف يقضى الراهب يومه

هذا السؤال الهام والخطير كان منذ نشأة الرهبنة وحتى الآن ومازال يتردد على أفواه الكثيرين : كيف يقضى الراهب يومه أو كيف يجيز يومه ؟

يتردد هذا السؤال غالباً على ألسنة عدة فئات من الناس :

1 – الرهبان المبتدئون الداخلون إلى الرهبنة بأمانة قلبية وحمية روحية يريدون السلوك الرهبانى على أسلم الطرق وأصح التدابير .

2 – الشبان الذين يودون الدخول والإنتظام فى سلك الرهبنة حتى يقيسوا قدراتهم الروحية وهل عندهم الإمكانيات اللازمة لهذه الحياة العالية لئلا يزجوا بأنفسهم فيها دون دعوة الهية أو إستعداد نفسى فيكون الفشل وهذه كانت حالتى أنا شخصياً قبل الدخول فى الرهبنة ، كنت اتشوق لقراءة الكتب الرهبانية والتهمتها التهاماً وعندما كان يقع فى يدى كتاب رهبانى أول ما يعنينى فيه وأول ما أقرأه فيه هو الفصل أو الفصول التى تتكلم أو تشير إلى كيف يقضى الراهب يومه فى قلايته أو داخل الدير خصوصاً أننى لم أكن قد زرت قبل ذلك الأديرة ولا أطلعت على حياة الرهبان على الطبيعة .

3 – الباحثون فى شئون الرهبنة من العلماء والمفكرين لكتابة أبحاثهم ودراستهم .

4 – عامة الشعب : كنوع من حب الإستطلاع حيث أن حياة الرهبنة رغم إنفتاح الأديرة على العالم وكثرة الزائرين من العالم للأديرة مازالت مجهولة من الكثيرين وغامضة او سرية على غالبية الناس .

وكان الآباء الشيوخ يجيبون على هذا السؤال الهام كل بطريقته الخاصة حسبما اختبر هو فى حياته الروحية أو حسبما أستلم من آباء الرهبنة العظام المعتبرين أعمدة .
Read More

Tags : | add comments

+ قال أحد الشيوخ:
” لا تكون تحت السماء امة مثل المسيحيين إذا اكملوا ناموسهم كما لا توجد مرتبة جليلة كمثل مرتبة الرهبان إذا حفظوا طقوسهم. ولذلك فان الشياطين تحسدهم. يحاربونهم بكل اصناف الرذيلة ، ويجعلونهم يغمضون أعينهم عن خطاياهم ويوبخون خطايا غيرهم لكى يبعدوا عنهم السلامة ، ويلقوا فيهم الشرور. فنسأل الرب الإله ان يخزق شباكهم عنا ويخلصنا من أيديهم ”
+ وقال شيخ آخر :
” كما ان الإنسان الذى ترك المملكة وترهب يمدح من كل العقلاء والفضلاء لان الرهبنة أفضل من كل ما تركه ، إذ هى توصل إلى المملكة السمائية الدائمة ، كذلك إذا ترك إنسان الرهبنة وصار ملكاً ، فانه يلم من كل الفضلاء”.
Read More

Tags : | add comments

هناك نوعان من الاسكيم ( حسب الدراسة التى اعدها نيافة الانبا متاؤس):

( 1 ) الاسكيم الصغير : ( leather – belt )

ويتكون من منطقة ( حزام من الجلد ) يتمنطق بها الراهب عند بدء رهبنته لتساعده على النشاط والصوم وعمل الميطانيات ( الركعات والسجدات )

اى ” الاجتهاد فى الخدمة والعبادة ” كما قال القديس دورثيئوس والقلنسوة التى تغطى رأسه تشير إلى روح البساطة ( لانها تشبه غطاء رأس الاطفال ).

وبها 12 صليبا وترمز للفضائل الاثنى عشر التى يجب أن يتحلى بها الراهب

وهى الايمان ، الرجاء ، المحبة ، الطهارة ، البتولية ، السلام ، الحكمة ، البر ، الوداعة ، الصبر ، طول الروح ( الاحتمال ) والنسك ( الزهد )

وأما الطرحة التى تتدلى منها فتشير إلى طرح الراهب العالم وراء ظهره ( لو 9 : 62 )

Read More

Tags : | add comments

وثيقة خلاصة قانون
الرهبنة القبطية الأرثوذكسية
كما أصدره المجمع المقدس للكنيسة القبطية الأرثوذكسية ( عام 1928 )
البـــــــاب الرابع + البـــــــاب الخامس

( ترقية الرهبان إلى الرتب الكنسية )

المادة 32 – لا يُرقى الراهب إلى درجة الشماسية إلا إذا كان مُلماً بما يؤهله لها من المعلومات والصفات الواردة في المادة 30

المادة 33 – لا يُرقى الراهب الشماس إلى درجة قسوسية إلا إذا كان حاصلاً على الشهادة العلمية النهائية من مدرسة الرهبان ( إذا كان طالباً بها ) أو من غيرها أو كان مشهوداً له بالتقوى والنسك ومُلماً بالعلوم الكنسية واللغة القبطية إلماماً تاماً .
Read More

Tags : | add comments

وثيقة خلاصة قانون
الرهبنة القبطية الأرثوذكسية
كما أصدره المجمع المقدس للكنيسة القبطية الأرثوذكسية ( عام 1928 )

البـــــــاب السادس
( إقامة الرهبان في الدير )

المادة 40 – يُقيم الراهب في ديره ولا يبرحه إلى الريف أو إلى دير آخر إلا إذا انتدبه الرئيس لقضاء مهمة تتعلق بالدير مع استثناء طلبة مدرسة الرهبان ، ولا يُنتدب الرئيس لمهام الدير الخارجية من الرهبان إلا من يكون مضى عليه في الرهبنة ثلاث سنوات على الأقل .
Read More

Tags : | add comments

وثيقة خلاصة قانون
الرهبنة القبطية الأرثوذكسية
كما أصدره المجمع المقدس للكنيسة القبطية الأرثوذكسية ( عام 1928 )

البـــــــاب التاسع – أحكام عامة

المادة 54 – يجوز تعديل ما تدل التجربة والاختبار على وجوب تعديله من مواد هذا القانون بقرارات تصدُر من المجمع الإكليريكي العام المقدس .

المادة 55 – على المطارنة والأساقفة ورؤساء الأديرة تنفيذ هذا القانون كل منهم فيما يخصه .
Read More

Tags : | add comments

وثيقة خلاصة قانون
الرهبنة القبطية الأرثوذكسية
كما أصدره المجمع المقدس للكنيسة القبطية الأرثوذكسية ( عام 1928 )

البـــــــاب الثامن – في ميراث الرهبان

المادة 52 – كل ما يملكه الراهب من مال أو كتب أو ملابس أو غيرها هو ملك ديره وهو الوارث الوحيد له في حالة وفاته أو خروجه من الدير أو من الرهبنة لأي سبب من الأسباب .
Read More

Tags : | add comments

وثيقة خلاصة قانون
الرهبنة القبطية الأرثوذكسية
كما أصدره المجمع المقدس للكنيسة القبطية الأرثوذكسية ( عام 1928 )

البـــــــاب السابع – أحكـــــــام جزائية

المادة 46 – إذا ارتكب راهب إحدى المخالفات الآتية فعلى الأمين أن ينصحه ثلاث مرات بالإقلاع عنها إذا لم يُنتصح يرفع أمره لرئيس الدير الذي له الحق أن يحكم عليه بما يتناسب مع حالة مخالفته دون أن يخرجه من هيئة الرهبنة .
Read More

Tags : | add comments

وثيقة خلاصة قانون الرهبنة القبطية الأرثوذكسية (4)

وثيقة خلاصة قانون
الرهبنة القبطية الأرثوذكسية
كما أصدره المجمع المقدس للكنيسة القبطية الأرثوذكسية ( عام 1928 )
البــــــــــــــــــاب الثالث
( قبول طلاب الرهبنة ومؤهلاتهم وموانع قبولهم )

الفصل الأول : ( في قبول الطالب وكيفية الطلب )

المادة 25 – لرئيس كل دير أن يقبل من يتقدم إليه من العلمانيين للترهب في الدير سواء كان من البتوليين والمترملين وذلك طبقاً لأحكام هذا القانون .

المادة 26 – على طالب الرهبنة أن يقدم إلى رئيس الدير طالباً بالكتابة موضحاً به اسمه ولقبه وصناعته وعمره واسم بلده التي كان مُقيماً بها أو التي تقيم بها عائلته وعلى رئيس الدير أن يقبله مؤقتاً إلى أن يتحرى عنه .
Read More

Tags : | add comments

وثيقة خلاصة قانون الرهبنة القبطية الأرثوذكسية (1)

وثيقة خلاصة قانون
الرهبنة القبطية الأرثوذكسية
كما أصدره المجمع المقدس للكنيسة القبطية الأرثوذكسية ( عام 1928 )
بسم الآب والابن والروح القدس الإله الواحد
البــــــــــــــــــاب الأول
( الرهبنـــــــة )

الرهبنة فلسفة الشريعة المسيحية والرهبان ملائكة أرضيون وبشر سمائيون تابعون المسيح حسب طاقتهم في جميع أخلاقهم ، متشبهون برسله في التجرد من قنايا العالم ورفض شهواته ورفض كل شيء حتى نفوسهم في حب طاعته ومحبته عاملون بوصاياه التي أمر بها مريدي الكمال محبون له وحده أكثر من الآباء والأبناء والزوجة والمال ، فهم مغبوطون على الراحة من الأتعاب الحاضرة والاضطرارية والنجاة من عقوبات الآخرة الأبدية ومغبطون على ما أعد لهم من أعالي منازل الملكوت السمائية عن أتعاب مقتضية اختيارية .
Read More

Tags : | add comments

حياة الكينوبيون κοινόβιον في الرهبنة

كلمة ” كينوبيون ” κοινόβιον تعني حياة مشتركة . وهي من مقطعين : κοινός = مشترك أو مشاع أو شريك أو يتصل ب ؛ βιον أو βιος = حياة . وتُنطق ” كينوبيوس ” أو ” كينوبيون ” وتعني : مؤسسة أو مكان به قلالي كثيرة أصحابها متحدون في نظام الحياة .

وأصل الكلمة أتى عموماً في العهد الجديد ويتضح معناها جداً في هذه الآية إذ أنها القاعدة الأساسية لحياة ارهبنة : ” وكانوا يواظبون على تَعاليم الرسل والشركة κοινωνία ، وكسر الخبز والصلوات ” ( أعمال 2 : 42 )

وكلمة ” كينوبيون ” κοινόβιον ترادف في المعنى الوصفي تماماً كلمة موناستيريون μοναστήριον ، وهي أصلاً من كلمة μονάζειν أي : ” يعيش بمفرده أو يحيا وحيداً ” . فكلمة موناستيريونμοναστήριον تعني : ” مكان يحيا فيه الناس حياة منفردة ” . وقد انحرف معنى هذه الكلمة ، وتطورت لتشمل معنى الدير بوصفه الحالي المعروف لدينا اليوم ، أي هو جماعة يعيشون معاً حياة غير توحدية على الإطلاق .
Read More

Tags : | add comments

مصر هي مهد الرهبنة في العالم ، وعن مصر أخذت جميع دول العالم الرهبنة كنظام شعبي وكنسي في آنٍ واحد . وقد بدأت على يد القديس الأنبا أنطونيوس الكبير سنة 305 م ، أما القديس باخوميوس فقد أسس أول دير له في طبانسين عام 318 م . ولأن رهبنة القديس الأنبا أنطونيوس الكبير كانت مصرية في منهجها أكثر من رهبنة القديس باخوم أب الشركة ، لذلك ظلت حية لهذا اليوم ، بعكس الرهبنة الباخومية التي لم تستمر كما هي في نفس ذات المنهج أكثر من قرن واحد .
Read More

Tags : | add comments

بسم الآب والابن والروح القدس إله واحد آمين
نتابع معكم فى التاريخ موضوع :
الرهبنة
أيضاً، فيه نقطة اللى عايزكوا تفحصوها ، رهبنة البنات، تاريخها وأمكنتها وقديساتها ، اعملوا بحث زى ما انتوا تعوزوا ، الرهبنة عموماً وإن كانت ظهرت فى أواخر القرن الثالث، وازدهرت فى القرن الرابع والخامس، لكن لها جذور قديمة ، الرهبنة كحياة وحدة وسكنى الجبال وكحياة بتولية وكحياة صلاة وتأمل كل هذه المبادئ كانت موجودة قبل الأنبا أنطونيوس وكانت لها جذور أيضاً فى العهد القديم، كما وجد فى حياة إيليا النبى وتوحده على جبل الكرمل وكذلك مدرسة الأنبياء وظهورها خصوصاً فى أيام إليشع وما بعده حياة الصلاة فى الجبال كانت موجودة أيضاً وحياة البتولية كانت موجودة أيضاً. نجد هذا كذلك فى حياة يوحنا المعمدان وفى حياة حنة النبية التى عاشت 84 سنة فى حياة العبادة والتأمل والتوحد، إذاً مقومات الرهبنة كانت موجودة ، لكن كل هذه الأشياء لكى تجتمع معاً ولكى تأخذ شكلها المتكامل كانت فى أيام القديس الأنبا أنطونيوس وقبله فى حياة الأنبا بولا ورهبنة البنات كانت موجودة فى بيوت العذارى،
Read More

Tags : | add comments

تاريخ الكنيسة بدأ كما نعرف قبل تاريخ الرهبنة ، وكان هناك بطاركة وأساقفة متزوجين قبل بداية الرهبنة فى مصر ، إلى أن سيطر الرهبان على مركز البطاركة والأساقفة بعد قرار أحد المجامع المسكونية بتخصيص هذه المراكز للبتولين ، والبتول هو الشخص الذى لم يتزوج , والأشخاص الذين لم يتزوجوا إما أن يكونوا فى العالم ونذروا حياتهم لخدمة الرب أو ذهبوا إلى الصحراء وترهبوا فى الأديرة ، ولكن ينص قرار إنتخاب البطرك القبطى أنه يختار فقط من بين الرهبان وأهمل البتوليين الذين يعيشون فى العالم وإندمجوا مع الناس والرؤساء وعرفوا كيفيه التعامل معهم هذا للتوضيح فقط .

والرهبان الأقباط للحق حملوا مشعل الإيمان الكنسى والتنوير ، ولما كان الرهبنة فى حقيقتها عزلة وإنقطاعاً عن العالم إلا أنها فى صلة قوية لا تنقطع مع الكنيسة ، فهم يستمدون نشاطهم من عزلتهم فى جو روحى مسيحى نقى ، وتؤدى الرهبنة واجبها الإيمانى والكنسى بالصلاة عن بعد أما إذاء مشاكل الرؤساء فيظهر الرهبان فى العالم أثناء محنة الكنيسة بقوة كما فعل الأنبا أنطونيوس الذى ذهب إلى الإسكندرية فى زيارة خاطفة خصيصاً ليساند البابا أثناسيوس ضد الأريوسيين ، وقد كان الرهبان فى بداية نشأتهم مستقلين عن الكنيسة ولكن سرعان ما ألتحموا معها وتبوأوا مراكز القيادة فيها ، والرهبنة لم تكن قوية دائماً ولكن سادها فترات ضعف فضعفت الكنيسة القبطية أيضاً لأنهم قادتها وتلاحظ هذه الفترات بصورة واضحة أيام الإحتلال الإسلامى ، وعلى أى حال ليس هذا موضوعنا لأننا نتكلم عن أقوى زمن كانت فيه الرهبنة القبطية فى ذروتها وهو عصر البابا أثناسيوس الرسولى حيث قام الرهبان بدور خطير فى محنة الكنيسة أثناء إضطهاد الأريوسيين حيث كانت الكنيسة بدون رآسة البابا الذى كان يقضى فترة نفيه الثانية والتى دامت 90 شهراً .
Read More

Tags : | add comments

تأمل من بستان الرهبان – المال

+ قال أحد الشيوخ : ” أن المحب لله لا يحفظ مالاً ” .

+ وقال بعض الآباء : ” لا تقتن ذهباً في كل حياتك والا فما يهتم الله بك، وأن اتاك أحد بذهب ، وكنت صحتاجا، فالنفقة في قوتك، وأن لم تكن محتاجاً. فلا بت عندك ” .
Read More

Tags : | add comments

«كان جسدى ضعيفاً لأن الأكل فى دير أنبا صموئيل كان ضعيفاً جداً، فكانوا كل حين يقولون: النهارده هانطبخ. فأقول: الحمد لله، فرجت! والطبيخ كان عبارة عن كبشتى عدس فى قزان ماء، فبالكاد كان الماء يأخذ لون العدس، هكذا يعلم الله، وكان العدس مركزاً فى أسفل القزان، فكان كل واحد يأتى بطبقه ويقول الربيتة: عدس سقاوة، يعنى ليس للغموس. فنكسر القراقيش الجافة جدا بصعوبة، ونملأ بها الطبق فيقول الربيتة: قفوا صفاً واحداً، وكنا خمسة أو ستة رهبان، ويفرغ العدس على القراقيش، ويعلم ربى أن هذا كان هو غذاءنا مرة كل أسبوع، أما فى بقية الأسبوع فالأكل هو «مشّ»، ومع أنه يكون مركزاً، إلا أنهم كانوا يخففونه بالماء لكى يكفى الجماعة، وكانت فى الوسط قطعة جبن صغيرة عائمة على وجه الماء لكى يكسر منها كل واحد قطعة، وإن كان أحد منا جريئاً يتطاول ويجرُّها ناحيته من الطبق، وكان هو طبق واحد على الطبلية التى كنا نجتمع حولها! أما فى الصوم، فنأكل مخللا مع الفول. فبالطبع ضعف جسمى جداً جداً، لأننى من أول شهر بدأت أخسُّ بشدة وبدأت أتعب وأنهج بسهولة».
Read More

Tags : | add comments

+ سئل نار اسحق : ” ما هو العالم ؟ ”

أجاب : ” أن العالم هو تجربة العالم ، العالم هو أن نكمل أرادة الجسد، العالم هو أن يفتخر الإنسان بالأشياء التى تمضي ويتركها، أذن، فلنجاهد يا أخوتي حتى نلبس لباس الفضيلة، لئلا نلقى خارجاً، لأن الرب لا يأخذ بالوجوه” .

+ وقال أنبا أفرام : ” لأي شئ رفضت العالم أن كنت تطلب نياح العالم، للضيق دعاك الله الكلمة ، فكيف تطلب نياحاً . للعرى دعاك ، فكيف تتزين بالرداءة ؟ .. للعطش دعاك فكيف تشرب خمراً ؟ ” .

+ وقال أحد الشيوخ : ” إذا كان الراهب حريصا مجاهداً، فأن الله يطلب منه ألا يرتبط بشئ من أمور هذه الدنيا، لئلا يشغله ذلك عن ذكر ربه، وعليه أن يطلب اليه بلجاجة وبكاء ليغفر الله خطاياه ” .

+ وقال شيخ : ” كل من ذاق حلاوة المسكنة، فإنه يستثقل توبه الذي يلبسه وكوز الماء الذي يشرب به، لأن عقله قد أشتغل بالروحانيات، فإذا ما أرتبط الراهب بالدنيا وما فيها، وصنع هواه، فأن جميع تعبه يضيع سدى ” .
Read More

Tags : | add comments

قيل عن القديس مرقس تلميذ الأب سلوانس أنه كانت له طاعة عظيمة، ما كان كاتباً. وكان الشيخ يحبه كثيراً من أجل طاعته. وإذا كان له أحد عشر حيذا آخرون ، فهؤلاء كانوت يحزنون بسبب حبه له أكثر منهم، فلما سمع الشيوخ ذلك جاءوا إليه ولاموه على ذلك. فما كان منه إلا أن أخذهم وخرج وقوع على قلايا قائلاً : ” أيها الأخ هلم إلى فانى محتاج إليك ” فلم يتبعه ولا واحد منهم وراء، وأخيرا جاء إلى قلاية مرفس وقرع الباب قائلاً : يا مرقس ” فلما سمع صوت الشيخ وثب في الحال وخرج خارجاً ، فأرسله في خدمة . فقال للمشنح : أيها الآباء، أين باقي الأخوة؟” ثم دخل قلاية مرقس مفتشا فوجده كان يكتب وقت ندائه عليه، وقد بدأ بكتابا الأعداء الكبرى التى فيها ، فعند سماعه صوت الشيخ لم يرسل الفلم ليتمها فتركها فقط فلما رأوا ذلك كذا قالوا :
Read More

Tags : | add comments

من تعاليم اباء البرية عن ( طاعة المرشد الروحي ) – جزء 2

ومثل تلميذي الأنبا انطونيوس اللذين سكنا مع الشيخ حتى طرح الجسد ، وباركهما البركة الأخيرة فحل عليهما روح الله وصارا راعيين صالحين .

ومثل يوحنا الذي سكن مع ” أنبا بموا ” أبيه حتى فارق جسده ، فسلمه للشيوخ قائلاً : ” هذا ملاك وليس بانسان ” .

وكمثل يوحنا تلميذ ” أنبا بلا ” الذي أطاع أباه فأحضر الضبعة مربوطة.

ومثل تلميذ آخر لشيخ كان يمشى مع متوحد حتى وصلا إلى شاطئ نهر فيه تماسيح، فعبر التلميذ المطيع بينها ، وما أستطاع المتوحد العبور ، حتى أن الشيوخ في ذلك الوقت قالوا : ” أن التلميذ بطاعته صار أعلى من المتوحد ” .
Read More

Tags : | add comments


+++